عدوى التهاب الكبد الفيروسي C

إن أهم طرق الإنتقال المباشر لعدوى التهاب الكبد الفيروسي C هو الإتصال المباشر للدم. و لا يكون التهاب الكبد الفيروسي C معديا عن طريق اللعاب، كما أنه بصفة عامة لا ينتقل عن طريق الإتصال الجنسي.

العدوى عن طريق الإتصال المباشر للدم
إن مرض التهاب الكبد الفيروسي C هو بالتالي فيروس ينتقل عن طريق الدم. يمكنك الإصابة بالفيروس في حالة الإتصال المباشر لدمك مع دم ملوث بإلتهاب الكبد الفيروسي C. يستطيع الفيروس أن يعيش في الدم خارج الجسم لعدة ساعات. هناك عدة طرق يمكنك من خلالها التعرض للإصابة بمرض التهاب الكبد الفيروسي C. يمكنك الإصابة بالعدوى من خلال طرق كثيرة من ضمنها:

  • نقل الدم الملوث أو منتجات الدم الملوثة (قبل عام 1992 في هولندا و بعد ذلك التاريخ أيضا في آسيا و أفريقيا و منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط و أمريكا الجنوبية و أوروبا الشرقية)؛
  • الشفاطات و الإبر و معدات الحقن الملوثة (عند مشاركة الآخرين في استخدامها عند تعاطي المواد المخدرة)؛
  • ممارسة الجنس بدون وقاية مع أحد الأشخاص المصابين بمرض التهاب الكبد الفيروسي C، حيث تكون هناك إمكانية للإتصال المباشر للدم؛
  • استخدام معدات سبق استخدامها أو لم يتم تعقيمها بشكل كافي في العمليات الطبية والجراحية و عمليات الأسنان؛
  • عمل الثقوب في الجسم أو رسم الوشم أو الخضوع للعلاج بالإبر الصينية بمعدات لم يتم تعقيمها بشكل جيد؛
  • الإهمال أثناء تقليم أظافر اليدين و القدمين (حيث تحدث جروح) بواسطة معدات لم يتم تعقيمها بشكل جيد (نادرا ما يحدث ذلك)؛
  • ولادة جنين من أم مصابة بمرض التهاب الكبد الفيروسي C (نادرا ما يحدث ذلك).

أكبر عوامل الخطر للإصابة هي عن طريق الإبر الملوثة
إن أكبر عوامل الخطر للإصابة بعدوى مرض التهاب الكبد الفيروسي C هو استخدام الإبر الملوثة عند تعاطي المواد المخدرة. لقد كان نقل الدم يمثل أكبر عوامل الخطر للإصابة بالعدوى في هولندا قبل عام 1992. و في ذاك الوقت، لم يكن الدم الذي يتم تقديمه لإجراء عمليات نقل الدم يخضع لإختبارات للتأكد من أنه آمن و خالي من فيروس التهاب الكبد الوبائي C.

المزيد من المعلومات عن انتقال التهاب الكبد الفيروسي C
إذا كانت لديك أسئلة عن مرض التهاب الكبد الفيروسي C و العدوى، يمكنك بحث الأمر دائما في هذه الحالة مع طبيبك الخاص أو الممرضة أو أحد مقدمي الرعاية الآخرين. أنت لست وحدك في هذا الأمر. هناك أيضا جمعيات للمرضى و منظمات تقدم المساعدات، يمكنك التوجه إليها للإتصال بأشخاص أخرين مصابين (سبق إصابتهم) بالمرض و للحصول على الدعم و المساندة.

تجنب انتقال مرض التهاب الكبد الفيروسي C

إن مرض التهاب الكبد الفيروسي C لا يمكن أن ينتقل عن طريق الإتصال الإجتماعي العادي كإمساك الأيدي و القبلات و السعال و العطس. و بالتالي، فلا يمكن انتقاله عن طريق استخدام كوب خاص بشخص آخر أو اللعاب أو الحشرات. كما لا يمكن انتقال التهاب الكبد الفيروسي C في غرف البخار (الساونا) أو حمامات السباحة أو دورات المياه.

هناك بعض النصائح التي يمكنك الإلتزام بها لتجنب انتقال عدوى مرض التهاب الكبد الفيروسي C:

  • لا تشارك أحدا في استخدام فرش الأسنان و أمواس الحلاقة و ماكينات الحلاقة أو غيرها من الأدوات التي قد تلامس الدماء؛
  • لا تمارس الجنس إلا بأمان. تجنب ممارسة الجنس بدون وقاية حيث تكون هناك إمكانية لحدوث اتصال مباشر للدم؛
  • لا تشارك أحدا أبدا في استخدام الإبر أو الحقن.

أنت مصاب بالفيروس
هل تشك في إصابتك بفيروس التهاب الكبد الوبائي C؟ هناك عدة أعراض مختلفة، يمكن أن تشير إلى الإصابة بإلتهاب في الكبد. توجد اختبارات مختلفة، يمكن من خلالها تحديد ما إذا كنت مصابا بالفيروس.

فيديو القراءة